الرئيسيةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتشوف القنوات اونلاين chat el tegaraالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 حتى العراق رغم ظروفها

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
Admin
avatar

عدد الرسائل : 746
العمر : 27
تاريخ التسجيل : 04/09/2008

مُساهمةموضوع: حتى العراق رغم ظروفها   الإثنين 13 أكتوبر 2008, 1:04 am


شابان عراقيان، ساري البدري ونبيل جاسم، حققا حتى الآن
ما لم تحققه شركات كبيرة وما زالا يتوقان إلى تأسيس اكبر شبكة للانترنت في
العالم رغم أن الشبكة التي يديرانها تعد من اكبر الشبكات في العالم العربي
وهما بصدد استكمال يوتيوب عربي اسمه فيديو العرب سيكون مثيرًا للجدل وقد
بدأ بالفعل تقديم خدماته للجمهور.

وقد نجحا في تأسيس "مواقع العراق هنا" في سنة 1998 بجهودهما الفردية
المدعومة بالخبرة والمثابرة والتضحية ثم قاما بتأسيس (مؤسسة العراق هنا)
في هولندا عام 2005 بثلاث لغات هي العربية والانكليزية والهولندية . تحتوي
أكثر المواقع التي قاما بتأسيسها على معلومات وخبرات تتعلق بالعراق
والعالم العربي لتكون جسراً ثقافياً ما بين الشرق والغرب والتعريف بشكل
خاص بالعراق بسبب الوضع الشاذ الذي يعيشه البلد منذ فترة طويلة. الأنشطة
الثقافية والفنية تحتل حصة الأسد في هذه المواقع كإقامة المهرجانات
واللقاءات والأماسي الشعرية والأخبار التي تهم المبدعين العراقيين والعرب
في المجالات كافة والتعريف بأعمالهم ومساعدتهم على مواصلة مسيرتهم
الإبداعية .

ويرى الكاتب العراقي كريم ناصر أن الشابان أوجدا أفضل المواقع من حيث
التوجيه والفكرة والرؤية فضلاً عن المحتوى والدقّة والتصاميم الحديثة
والهندسة والتشكيل العصري بشكل خاص . هذه الشبكة الجادة لا تقدّم خدمات
ترفيهية من أجل التسلية إذا ما قورنت بمواقع الإنترنت الكثيرة لكنها تقدم
في الوقت نفسه الموسيقى والغناء والفن البصريّ وبوابة خاصة بالثقافة
المعرفية إضافة إلى الخدمات الكبيرة - المجانية - للمتصفّح العربي
والأجنبي في آن.

وتحتوي مواقع العراق هنا على الأقسام الآتية: العراق هنا باللغة العربية
والإنكليزية والهولندية وهو الموقع الرئيس للمؤسسة والراديو والمواقع
والمحاور الرئيسة فيه هي: الموقع والخدمات.

أما صفحة الطفل العراقي، في مواقع العراق هنا، فتهدف إلى تنوير وعي الطفل
العراقي وتنمية قدراته وكفاءاته وتثقيفه على وفق معايير تربوية وعلمية
وفنية والنهوض به من أجل تعبئته معرفياً وثقافياً وفنياً لان الطفل نواة
المستقبل . وقد أفردت الصفحة أيضا مساحة خاصة لبعض البرامج الترفيهية
لفئات عمرية مختلفة كما أفردت الموضوعات المختلفة لإتاحة الفرصة للتجوال
والتعلم . في هذه الصفحة يجد الأطفال دروسا في اللغة العربية، برامج
تربوية، قصصا منوعة، أناشيد، ألعابا، وأفلام الكارتون.

وآخر ما أنجزه الشابان هو موقع طريف يشبه من حيث المبدأ موقع يوتيوب
العالمي ولكنه باللغة العربية هذه المرة إذ ستتاح الفرصة للمتصفحين العرب
الاطلاع على كل ما هو جديدة بلغتهم الأم . يعد هذا المشروع الأول من نوعه
عربيا ويتمتع بإلامكانيات والتقنيات العالية نفسها التي يتمتع بها الموقع
العالمي يوتيوب.




[/url]






الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://tegara.alafdal.net
Shams AlhaQ
نشيط
نشيط
avatar

عدد الرسائل : 164
العمر : 26
كلية ايه يا باشا : تجارة
تاريخ التسجيل : 16/09/2008

مُساهمةموضوع: رد: حتى العراق رغم ظروفها   الإثنين 13 أكتوبر 2008, 1:34 am

كويس والله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
حتى العراق رغم ظروفها
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
THE FACULTY OF COMMERCE :: من القلب للقلب :: خلينا نحل مشاكلنا can we solv our problems-
انتقل الى: